في داخل كل منا طاقات مهدرة لم نحسن استغلالها وربما لم نتوصل لاكتشافها حتى الآن، ربما أظهرتها لنا الصدف ودورة الأيام.

من الظلم ألا نتعرف على ما نحمله من مواهب وقدرات إلا في وقت متأخر من أعمارنا، وكأننا في سبات عميق لم نصح منه إلا في تلك اللحظات التي طلب منا فيها تقديم كلمة أو تقليد أصوات أو حل مشكلة أو إظهار مقدرة على حركات بهلوانية وغير ذلك مما هو مخبأ في نفوسنا، إما خجلاً من إبرازه أو جهلاً بوجوده وإنما كشفته المواقف. أكمل قراءة الموضوع »

Share and Enjoy